اقتني الهدية .. فشراء واحدة قد لا يكفي

تعلم فن اختيار الهدايا .. وهادي نفسك ومن تحب

لحظة حصولك على هدية ولحظة إهدائك هدية للأخرين، هما من أمتع اللحظات وأكثرها حماس وسعادة وحب بينك وبين أحبائك، فإن لم يكن إهداء الهدايا لمن تحب عادة تحرص عليها فإنك قد فقدت الكثير، وآن الأوان لمعرفة ولتعلم بعض فنون ومهارات تقديم الهدايا ولو بصورة أولية، ففي بعض الأحيان والمناسبات تقديم الهدايا يكون أمر حتمي عليك وليس اختياري، وحينها سوف تغلبك الحيرة في كيفية التفكير واختيار وتجهيز وتقديم الهدايا المناسبة، لذا سوف ندعمك بما قد يساعدك ويسهل عليك ذلك من خلال بعض الأفكار والنصائح أثناء بحثك عبر موقع شراء هدايا أون لاين أو من خلال متجر هدايا بجوار منزلك مما يجعلها مهمة سهلة ومسلية وممتعة لك…
Buzzy-Giftsbuzz
هدايا GiftsBuzz

اختر هديتك

هدايا مميزة
  • هدايا مميزة
  • منتجات جديدة

مجلة الهدايا

بعض تحديات شراء الهدايا أونلاين

لماذا يجب عليك التخطيط بتأني والتروي عند إقدامك علي شراء هدية؟

من أكبر الصعوبات التي قد تواجهها عند شراء هدايا أون لاين هو عدم إستلامك لمنتج الهدية في الوقت المناسب، وذلك قبل موعد المناسبة التي سوف تقدم الهدية بها، وقد يكون ذلك لأحد سببين، الأول هو بدء تفكيرك في شراء هدايا أون لاين متأخراً قبل المناسبة بيوم أو يومين أو ربما بساعات قليلة، وهو وقت غير كافى لخدمات توصيل الهدايا الخاصة بأي موقع هدايا لتوصيل منتجات الهدايا في الموعد المناسب، والثاني هو إختيارك موقع هدايا أونلاين غير مناسب، بحيث يستغرق فترات طويلة والتي قد تصل لأسابيع لتوصيل الطلبية إليك، لذلك يجب عليك الحرص والتأني عند شراء هدايا أونلاين بحيث تبحث عن موقع هدايا مشهور يضمن لك توصيل هديتك في وقت مناسب قبل موعد مناسبتك، وذلك لأن المنتجات التي سوف تقدمها كهدايا تختلف من حيث وقت إنتظار وصولها عن المنتجات التي يمكنك شراؤها لنفسك، حيث أن المنتجات التي سوف تستخدمها كإستخدام شخصي لك قد لا تكون في كثير من الأحيان متعجل أو متضرر من تأخير المنتج يوم أو اثنين عن المعتاد، بعكس المنتجات التي ترغب بشرائها لتقديمها كهدية والتي تحتاج وصولها بأقرب وقت لتجهيزها لتقديمها كهدية، وهذا ما نضعه في اعتبارنا هنا بموقعنا لمساعدتك من خلاله، حيث نعرض لك هدايا أونلاين من مواقع متعددة مشهورة، وتتميز بخدمات توصيلها السريع للمنتجات في وقت مثالي لتكون جاهزة قبل المناسبة التي سوف يتم تقديم الهدية بها.

وبعد إستيلام هديتك تأتي مرحلة تجهيزها وتغليفها، لذلك فإنه عندما تبدأ بالتفكير في أفكار هدايا جديدة لتقديمها لمحبيك، يجب عليك أولاً تحديد إذا ما كان بإمكانك تغليفها بنفسك وعليه يجب تجهيز صناديق أو علب أكياس التغليف لحين وصولها أو عن طريق شراؤها أونلاين، أم يجب عليك الذهاب بها لأحد المتاجر المجاورة لتغليفها لك، أو أن تقوم بإختيار هدايا مغلفة جاهزة بالأساس، وربما حتى تكون هديتك عبارة عن كوبون فلا تحتاج إلى تغليف.

وعلى الجانب الأخر فإن البحث عن أفكار هدايا أونلاين لها مميزات وعيوب مقارنة بمميزات وعيوب الشراء من متاجر الهدايا التقليدية أوفلاين، ويمكن أن يتضح لك مقدار الفرق بينهما في ثلاثة نقاط ليس علي سبيل الحصر ولكن على سبيل المثال، الأول، عند شرائك أونلاين فإنك تختار من بين المئات والألاف من المنتجات المتنوعة أونلاين من عدة متاجر في ثوان من خلال تصفحك الإنترنت، وهو الأمر الذي يكون محدوداً مع متاجر الهدايا التقليدية، حيث أنه يصعب في الكثير من الأحيان إيجاد كل ما ترغب به بمتجر واحد، ولكن بالرغم من ذلكثانيافإن المتاجر التقليدية توفر عليك الكثير من عناء تغليف وتجهيز الهدية، فبمجرد شرؤك للهدية المناسبة يقوم المتجر بتجهيزها لك التجهيز المناسب في وقت وجيز جداً وجذاب جداً، وهو الأمر الغير متوفر أون لاين، حيث يجب عليك بعد الشراء أون لاين التفكير في كيفية تغليف الهدية إما بنفسك، وإما بالبحث عن أحد متاجر الهدايا لتغليفها لك، والأمر الثالث المخاطرة بالوقت في بعض الأحيان عند الشراء أونلاين من موقع ليس ذو  جودة عالية، فتحتاج إلى طلب عملية إرجاع أو إستبدال للمنتج، وهو ما قد يسغرق المزيد من الوقت مما قد يصعّب عليك تجهيز الهدية بالوقت المناسب، وهو الأمر الغير  موجود بالمتاجر التقليدية لإمكانية معاينة ولمس الهدية بنفسك قبل شراؤها.

ومن خلال عرضنا السريع لبعض الملاحظات عن شراء الهدايا أونلاين وأوفلاين، يتضح لنا أهمية الإعتناء بعملية شراء الهدايا ومراحلها بقدر رغبتنا بإسعاد المهدى إليه بتقديمها له .. لذا إحرص علي التروي والتأني عند شراء هديتك، وتابعنا على موقعنا للإطلاع على المزيد من الإرشادات التي قد تساعدك وتعينك لإختيار الهدية المناسبة.